برنامج بالعربي

بالعربي" هو برنامج مبتكر أطلقته شركة "بيرسون" الرّائدة في مجال إعداد البرامج التربوية ويهدف إلى تعلّم اللغة العربية بطريقة ممتعة وتفاعلية. طوّرت البرنامج الدكتورة "هنادا طه" التي تشغل حاليّا كرسي الأستاذية في اللغة العربية في جامعة "زايد"، وذلك بالتعاون مع فريق عمل واسع من المتخصصين والاستشاريين في المجال التربوي. يرتكز بالعربي على معايير التعلّم الحديثة التي تهدف بشكل أساسي  إلى تطوير مهارات التفكير العليا لدى الطلّاب، كما على أدب الأطفال. إنّه نقلة نوعية في مسيرة تعلّم اللغة العربية وتعليمها على السّواء! لا يقتصر هدف برنامج بالعربي على تعليم اللغة فحسب، بل يسعى إلى بناء جسور شغف وتعلّق بالثقافة والتاريخ العربيين وترسيخ الثقة بقدرتنا على رسم مستقبل مشرق وباهر للغة العربية.

معايير المنهاج

  • مساعدة الطلّاب على تعلّم اللغة العربية بطريقة ممتعة وتفاعلية.
  • تعريف الطلّاب إلى مهارات القرن الحادي والعشرين وتقنياته وتدريبهم عليها فيصبحون جاهزين لخوض تحدّيات الاختبارات الأصعب والاندماج في سوق العمل،  تزامنًا مع اكتساب مهارات اللغة العربية فهماً، وقراءةً، وكتابةً.
  • تحديث العملية التقليدية لتعليم اللغة العربية وتعلّمها.
  • ارتكاز عملية التعليم على مقاربة البحث والتقصّي وتعدّد الشخصيات والقصص.
  • اعتبار الطالب محور العملية التعليمية وأساسها فالهدف هو إثراء تجربته التعليمية والمساهمة في تطوره وتقدّمه.

 

المؤلفة

تشغل الأستاذة الدكتورة هنادا طه- تامير منصب أستاذ كرسي اللغة العربية في جامعة زايد وقد شغلت قبل ذلك منصب القائم بأعمال عميد كلية البحرين للمعلّمين. حصلت على الدكتوراه في المناهج وطرق التدريس من جامعة نيو أورلينز وحصلت على الماجستير في علم النفس التربوي والبكالوريوس في علم النفس من الجامعة الأمريكية في بيروت.  إنّ الدكتورة هنادا هي من الرواد في مجال تحديث تعليم اللغة العربية وتعلّمها حيث طوّرت معايير فنون اللغة العربية بالإضافة إلى الكلمات البصرية ومعايير تصنيف أدب الأطفال العربي.

 

محتوى البرنامج

  • برنامج قائم على أدب الأطفال ليساعد الطلّاب على القراءة، والكتابة، والتفكير بشكل أفضل.
  • برنامج يرتكز على مقاربة التعليم المدمج التي تتماشى مع أنظمة التعليم في المدارس كافة، وبخاصة التي تعتمد على التكنولوجيا بشكلٍ كبير.
  • تصميم مفعم بالحياة، غني بالصور، والرسومات التي تشدّ انتباه الطالب إلى محتوى النصوص.
  • برنامج يركّز على مهارات اللغة الأساسيّة الأربعة: القراءة، والكتابة، والتحدّث، والاستماع.
  • كما يهدف أيضًا إلى تطوير المفردات اللغوية من خلال التركيز على تدريس المفردات بطرق حديثة.


مصادر البرنامج

  •  مستويات منهاج الناطقين باللغة العربيّة: التّمهيدي إلى السّادس، ومستويات منهاج النّاطقين بغير العربيّة: الأول إلى السّادس
  •  مصادر المعلم
  • كتاب الطالب متضمّنًا قسم الشراكة مع أولياء الأمر
  • منصّة إلكترونية
  • الكتب الإلكترونية ومصادر التعلّم الإلكتروني
  • أدوات التقويم المعتمدة على البيانات
  • التطوير المهني


ماذا يقول مستخدمو برنامج بالعربي؟


في رأيي، بالعربي هو منهجٌ شاملٌ ومتكاملٌ إذ يعتمد على عددٍ من المعايير ويقدّم مجموعةً من الأنشطة المختلفة التي تتناسب مع المستويات كافة. كذلك، ركّز البرنامج على تعلّم اللغة واستخدامها وممارستها، وسلّح المعلّم بدليلٍ واضحٍ الإرشادات مكّنه من إتمام مهمته بإتقان.

مدحت فوزي راشد هاشم
معلّم لغة عربية
مدرسة الدّانة


لقد تمكّنت من خلال بالعربي من تعزيز مشاعر الفخر لدى طلّابي بلغتهم العربيّة الحبيبة، وأخذت بأيديهم ليروا مدى متعة لغتنا ومرونتها ويدركوا أنّه بإمكانهم تعلّمها بشكلٍ عصريّ. كذلك، لوّنت هذه التجربة الفريدة عالمهم الجميل بروعتها وتميّزها. لكم منّي كلّ الحبّ والتوفيق والتقدّم!

أحلام النواصرة 
معلّمة لغة عربيّة 
مدرسة الدانة

إِطَّلِع على دراسات الحالات الخاصة ببرنامج بالعربي

الدّعم والتّدريب: الدّعم الذي نقدمه يشمل كل خطوة في رحلة التّعلّم

الدّعم الذي نقدّمه: دعم خلال كل خطوة في رحلة التعلم
نحن نقدر أنَّ بالعربي يقدّم طريقة جديدة وفريدة لتعليم اللغة العربية وتعلّمها في الفصل الدراسي،
من خلال أسلوب تعليمي قائم على التقصّي ومتمحور حول الطالب. لذا فقد عملنا جاهدين لإنشاء
برنامج تعليمي يوفّر التّعليم المدمج ويقدّم الدعم للمعلمين والطلاب والأهل في كل مرحلة. للتعرّف على كيفيّة دعمنا لكم في استخدام برنامج "بالعربي" بشكل فعّال، يرجى تنزيل كتيّب التّدريب من هنا

دعم المعلّم

يتوفر دعم للمعلمين منذ الدّرس الأوّل من خلال تدريب عملي متعمق، وتطوير مهني مستمر يقدمه خبراء من بيرسون. يشمل كتاب المعلمالذي يقدمه بالعربي، روابط وخطط دروس، وتساعد المعلمين على تقديم الدروس بكل ثقة وسهولة.

دعم الطّالب وأولياء الأمور

يمكن للطلّاب استخدام كلّ من كتاب الطالب المطبوعوالرقمي على  سواء، اللذين يحتويان على أقسام"لإشراك أولياء الأمور". وهو الأمر الذي يوسع نطاق التّعلّم الفعال ليتجاوز حدود الفصل الدراسي ويغمّس أولياء الأمور في تعلّم أبنائهم وبناتهم للّغة العربية.

شركاؤنا